IHOP التقييم الاولى لمطعم

ihop2

تناول وجبة الفطور بوقت متأخر أمر مختلف تماما فالوجبة تقوم بتأدية خلل نظامي كامل في الجسم! وهذا ماحصل معي فلم أتناول أمس وجبة غداء ولا عشاء ولا أي شيء آخر من بعد الاطباق التي تناولتها من آيهوب!! ربما بسبب كثرتها؟

 على العكس تماما من آيهوب أمريكا (أتحدث عن كل شيء .. الا الديكور) فالامر مختلف تماما! بداية من النادلة التي لم تكن تبتسم ولم تكن تسمع الكلام الذي أردده لها وفي كل مرة تسأل: ماذا؟ وصولا الى الاطباق الصغيرة التي تعتبر حجم (صغير جدا) مقارنا مع الاطباق التي كنا نطلبها في أمريكا (أقصد كمية الطعام) .. صحيح أن (بعض) تلك الاطباق مشابه لما هو في قائمة الطعام ولكن تشعر وكأن شيء ما غريب في الطلب! طلبي أنا كان عبارة عن (البيض المخفوق مع 4 قطع من الصوصج و شريحتان من اللحم المقدد والهاش براون) ، وقمت بطلب دجاج الكاساديا حيث أخبرتني النادلة أن هذا الطبق سيأتي قبل طبق البيض فلم أمانع الا أنني طبق البيض وصل قبل الدجاح (لا مشكلة على الاطلاق) ولكن طبق البيض كان أكثر برودة من طبق الدجاج! وهنا لا أجد سوى تفسيرين

ihop3

الاول:
أن شخص ما نسي الطبق لفترة وتذكر لاحقا أن يقوم بتوصيله للطاولة
الثاني:
أن هناك شخص آخر طلب نفس طلبي باختلاف بسيط ومن ثم توجه الطبق من طاولة الى أخرى!

 عودة الى جودة الطعام … البيض يختلف عن البيض الامريكي (بكل تأكيد) .. صوصج الدجاج أصغير بكثير من صوصج الدجاج في أمريكا .. أعتقد أن القطع الاربعة التي قدمّت لي هي عبارة عن قطعة كبيرة من صوصج أمريكا .. اما اللحم المقدد فلم استطع مقارنته مع أمريكا

ihop

 البان كيك بنفس الحجم والجودة والطعم (ربما لانه يتم استيراده مباشرة من هناك) كذلك دجاج الكاساديا فهو بنفس الجودة التي تذوقتها في أمريكا وبنفس الحجم العملاق أيضا (ولله الحمد)
بشكل عام تجربتي كانت عادية نوعا ما ربما توقيتها لم يكن موفق أو ربما النادلة التي كانت تشرف على الطاولة أو ربما لاننا (شباب) فلم يعطونا الاهتمام الكامل مثل الطاولة الاخرى التي كانت بجانبنا للعائلات! أو ربما لاسباب أخرى ولكن حتما ستكون لي زيارات أخرى لتجربة أطباق أخرى

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *